إيان رانكين

Share on LinkedIn

even dogs in the wildمؤلف سلسلة “المحقق ريبوس” و سلسلة “المحقق مالكولم إكس”  اللتان تحظيان بشهرة عالمية، إضافة إلى عدد كبيرٍ من الروايات، وقد ترجمت أعماله، التي تصدرت قوائم المبيعات في معظم دول العالم، إلى 36 لغة.

تتخذ الروايات من إدنبرة مكاناً لأحداثها، وقد كانت رواية  ”قديسو إنجيل الظل”، آخر رواية من رواياته.

بدأت سلسلة “المحقق ريبوس” برواية “عُقَدٌ وصلبان”، ثم تتابعت روايات السلسلة التي كان آخرها  ”موسيقى النهاية”، وتحظى السلسلة بشعبية كبيرة، نظراً لما تتمتع به من معمارية قصصية بارعة ولكنها تقدم وصفاً رائعاً لمدينة إدنبرة. وصفت صحيفة اندبندنت. إيان “بالكاتب الأكثر إقناعاً في عالم روايات الجريمة الحديثة”، ووصفته صحيفة الأوبزيرفر “بالكاتب المقتدر الخلاق “.

في يونيو 2012، أعلن رانكين أن المفتش ريبوس يرجع عن قرار التقاعد ويعود للعمل في الرواية القادمة لرانكين، وهي  ”حتى الكلاب في البرية”، حيث يقدم المساعدة للمفتش “شوبون كلارك”.

انضم رانكين لجمعية مجلس الكتّاب في عام 2015، وانتخب زميلاً للجمعية الملكية لإدنبرة، وفاز بجائزة الخنجر الذهبي التي تمنحها رابطة كتّاب الجريمة، أربع مرات وفي عام 2004، فاز بجائزة إدغار الأمريكية الشهيرة.

منحته ملكة بريطانيا وسام الإمبراطورية البريطانية نظير خدماته الأدبية، وقد اختار أن يستلم الجائزة في مدينته، مدينة إدنبرة، حيث يعيش مع زوجته وولديه.