ميشيل بوسي

Share on LinkedIn

AFTER-THE-CRASH-MMP-JACKET-e1444830578520

يُعد ميشيل بوسي أحد أكثر كتّاب الروايات البوليسية، الفرنسيين، انتشاراً، وتتصدر رواياته قوائم المبيعات، حيث بيع منها ما يقارب 500000 نسخة، وقد فاز بخمسة عشر جائزة أدبية، مما يجعل منه واحداً من أبرز كتّاب الجريمة المرموقين في فرنسا.

نشر كتابه الأول، ” Lupin Code ”  عام 2006، ثم أتبعه بـ “جرائم أوماها ” عام 2007، الذي حاز على العديد من أفضل الجوائز الأدبية، وقد كتب مجموعة من الرويات التي حققت نجاحات كبيرة، مثل

” الموت على نهر السين”، و “زنابق الماء السوداء”، و” لا تدعها تفلت من يدي”، و رواية ” بعد الحطام”

التي وصفها جوان سميث من صحيفة صنداي تايمز بـ” أنها رواية غير عادية، تذكرني بكتابات ستيج لارسون….حيث تشعرنا رواية “بوسي” بنفس لذة اكتشاف الصوت الحقيق الذي يكمن خلف الأشخاص”.

يشغل “ميشيل بوسي”، بعيداً عن العالم الروائي، منصب أستاذ الجغرافيا في جامعة روان، وهو أيضاً معلق سياسي.